994 445 1 967+info@qau.ye

صحيفة الجامعة

خرائط غوغل تتيح استكشاف كواكب وأقمار نظامنا الشمسي

[ الثلاثاء, 17 أكتوبر, 2017 ]

لم تكتف خرائط غوغل بإتاحة الفرصة للمستخدم لاستكشاف كل ركن من أنحاء الأرض تقريبا، بل سمحت له أيضا منذ بضع سنوات باستكشاف القمر والمريخ، والآن وسَّعت الشركة قائمة ما يمكن استكشافه من عوالم، لتشمل كواكب وأقمار أخرى في نظامنا الشمسي.

وتشمل القائمة الجديدة كوكبي عطارد والزهرة، وكواكب قزمة مثل سيريس وبلوتو، وأقمار المشتري إيو ويوروبا وجانيميد، وأقمار زحل ميماس وإنسيلادوس وديون وريا وتيتان وإيابيتوس، وإلى جانب تلك العوالم يمكن لهواة الاستكشاف أيضا زيارة محطة الفضاء الدولية، وإلقاء نظرة من نوافذها على الأرض، وكذلك التجول في أرجاء المحطة على غرار خدمة شوارع غوغل.

واستمد فريق غوغل هذه الصور من بعثات لإدارة الفضاء والطيران الأميركية (ناسا) ووكالة الفضاء الأوروبية (إيسا) ووكالات فضاء أخرى، ووصلها معا لخلق فسيفساء عالية الدقة لهذه الأجرام السماوية.

في بعض المناطق تريك الخارطة مشهدا عاما لسطح الكوكب، ولكن عند توفر صور أقرب فسيتمكن المستخدم من التقريب إلى السطح لمعاينة جبال معينة أو وديان أو أي معالم جغرافية أخرى.

ويتطلب معاينة تلك الكواكب ساعات طويلة من الاستكشاف مثل معاينة فوهة "غالي كارتر"، موقع هبوط مركبة الفضاء الجوالة كيريوسيتي على المريخ، أو محيطات الميثان في قمر تيتان، أو مشاهدة المناطق الجديدة التي تمت تسميتها مؤخرا حول المسطح العملاق الذي يشبه شكل القلب في كويكب بلوتو.

كما يمكنك استكشاف السهول الجليدية في إنسيلادوس، حيث اكتشفت مركبة كاسيني المياه تحت قشرة القمر لتعطي مؤشرا على وجود حياة هناك، أو معاينة الفوهة الضخمة في ميماس الذي يبدو كأنه قادم من أفلام الخيال العلمي "حرب النجوم".

العودة للأعلى ^