994 445 1 967+info@qau.ye

صحيفة الجامعة

وكالة الطاقة الدولية تتوقع تهاوي إنتاج النفط الأميركي

[ السبت, 12 سبتمبر, 2015 ]
وكالة الطاقة الدولية تتوقع تهاوي إنتاج النفط الأميركي

أعلنت وكالة الطاقة الدولية أن انخفاض أسعار النفط سيجبر المنتجين من خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومن بينهم الولايات المتحدة على خفض إنتاجهم العام المقبل بأعلى وتيرة في أكثر من عقدين بما يعيد التوازن لسوق النفط المتخمة بالمعروض. ولفتت الوكالة التي تقدم المشورة إلى الاقتصادات الكبرى في العالم بخصوص سياسة الطاقة، إلى أن الطلب العالمي على النفط يتجه إلى الصعود بأعلى وتيرة له في خمس سنوات هذا العام بفضل انخفاض الأسعار.
وعدلت وكالة الطاقة توقعاتها للطلب على نفط «أوبك» في واحد من أكثر التقارير تفاؤلاً في شأن المنظمة منذ أن فاجأت الأسواق العام الماضي بقرارها عدم خفض الإنتاج وآثرت حماية حصتها في السوق في مواجهة المنتجين المنافسين ذوي التكلفة العالية مثل الولايات المتحدة. وأضافت الوكالة في تقريرها الشهري أن «أبرز أحداث هذا الشهر هو انخفاض إمدادات المعروض فيما الأضواء مسلطة بقوة على غير الأعضاء في أوبك».
وأكدت وكالة الطاقة أن «تهاوي أسعار النفط يكبح الإنتاج العالي التكلفة من إيغل فورد في تكساس إلى روسيا وبحر الشمال بما قد يسفر عن فقدان نصف مليون برميل يومياً في العام المقبل، وهو أكبر انخفاض في 24 سنة». وسيكون الانخفاض المتوقع في الإنتاج هو الأكبر من نوعه منذ عام 1992 حين انكمشت إمدادات المعروض من خارج «أوبك» بواقع مليون برميل يوميا مقارنة بالسنة السابقة مع انهيار الاتحاد السوفياتي السابق.
ورجحت وكالة الطاقة أن ينكمش إنتاج النفط الأميركي الخفيف بواقع 0.4 مليون برميل يومياً العام المقبل بعد نموه بوتيرة قياسية بلغت 1.7 مليون برميل يومياً في 2014. ويُتوقَّع أن يقفز معدل نمو الطلب العالمي على النفط إلى أعلى مستوياته في خمس سنوات ليسجل 1.7 مليون برميل يومياً أو 1.8 في المئة في 2015 قبل أن يتراجع إلى 1.4 مليون برميل يومياً في 2016 بزيادة 0.2 مليون برميل يومياً عن التقرير السابق لوكالة الطاقة.

العودة للأعلى ^